تاريخ النشر ٠٣/٠٧/٢٠٠٧

نشرة جمعية معًا النقابية

معرض فني بتل ابيب لدعم عاملات الزراعة

استضافت قاعة الفنون "منشار" بتل ابيب يوم السبت ١٠/١١ معرضًا فنيًا، بادرت اليه جمعية معًا للسنة الثانية على التوالي، بمشاركة ٣٠٠ فنان عربي ويهودي. هدف المعرض الى بيع اعمال فنية يرصد ريعها لدعم نشاط جمعية معًا بين النساء العاملات وفتح اماكن عمل اضافية للنساء العربيات.

350 لوحة فنية ملأت جدران المعرض، وتدفق لزيارته قرابة ال١٢٠٠ زائر، معظمهم من المجتمع الاسرائيلي. بين ضيوف الشرف في المعرض كان وفد من العمال والعاملات والشبيبة المنظمين في جمعية معًا. المعرض كان ناجحًا، المبيعات تتقدم، والاهتمام به كان مضاعفًا مقارنة بالسنة الماضية.

افتتح المعرض الفنان نير نادر احد منظمي المعرض، قائلا للجمهور: "ان غاية المشروع ليس الصدقة، بل تعزيز وتمكين النساء من خلال النضال على حقهن بمكان محترم في سوق العمل".

بين المتحدثين الفنانات ساري جولان، رانية عقل، ميخال هيمان، هداس ريشف والنقابية في معا وفاء طيارة التي تحدثت باسم النساء العاملات، وشكرت الفنانين على تبرعهم باعمالهم للمعرض، وقالت:" نحن الاثبات على ان النساء العربيات مستعدات للعمل، اذا دفعوا لهن كامل حقوقهن حسب القانون. لا نريد ان نكون قوة عمل مؤقتة وغير منظمة، نُستغل ثم يُرمى بنا حسب الحاجة. بل نريد ان يعترفوا بعملنا، وان يعطونا مقابله اجرا كريما وحقوقا... عملنا مهم لنا اولا لانه مصدر رزقنا، دونه لا يمكن ان نخرج من الفقر. ولكن عدا ذلك، العمل يفتح امامنا عالما جديدا، ويخرجنا من عزلة البيت والوحدة. اننا نريد الخبز اولا، ولكننا نريد الورود ايضا".

بقي ان نذكر ان اسم المعرض "خبز وورود" مأخوذ عن شعار النضال الذي قادته عاملات النسيج بامريكا عام ١٩١٢، طلبا لظروف عمل انسانية تترك لهن وقتا لمتعة العيش وليس للكدّ فحسب.

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع


www.alsabar-mag.com/ar/article__36/معرض_فني_بتل_ابيب_لدعم_عاملات_الزراعة
18.11.2017, 12:11