تاريخ النشر ٠٣/١٢/٢٠٠٧

نشرة جمعية معًا النقابية

عمال القطارات الفرنسيون يتحدون اصلاحات ساركوزي

اتفاق نقابات عمال القطارات الفرنسية مع الرئيس الجديد ساركوزي في 22/11، انهى الاضراب الذي شل كل المواصلات العامة تسعة ايام متتالية.

هدد الاضراب بإلحاق ضربة سياسية بالرئيس الجديد، الذي انتخب على اساس وعوده باجراء اصلاحات تقضي على انجازات العمال والخدمات الاجتماعية، وتطلق العنان للرأسماليين، كما هو الحال في الولايات المتحدة. السبب المباشر للمواجهة كان نية الرئيس الغاء حق السائقين بالخروج الى التقاعد بعد 37.5 عاما من العمل، بدل 40 عاما كما هو مألوف في فرنسا.

رغم خطورة الاصلاحات التي ستسبب تدهورا في وضع كافة العمال، الا ان العمال المضربين لم يحظوا بتعاطف واسع. النقابات الفرنسية التي كانت في الماضي قوة سياسية جبارة تراجعت في السنوات الاخيرة وهبطت نسبة العمال المنظمين الى 8% من عمال القطاع العام و5% من عمال القطاع الخاص.

بعد تسعة ايام من الاضراب توصل الطرفين لاتفاق ينص على البدء بمفاوضات مكثفة لايجاد حل يضمن من جهة مبدأ المساواة بين عمال القطارات وبين سائر العمال، وهو تنازل كبير من جانب العمال؛ وبالمقابل يضمن رفع مستوى المشاركة الحكومية في مدفوعات مخصصات التقاعد للعمال، وهو انجاز للعمال. ومن المقرر ان يتوصل الطرفين الى اتفاق قبل 18 كانون اول المقبل. وفي حالة فشل المفاوضات يهدد العمال باستئناف الاضراب.

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع


www.alsabar-mag.com/ar/article__35/عمال_القطارات_الفرنسيون_يتحدون_اصلاحات_ساركوزي
21.11.2017, 12:11