تاريخ النشر ٠٩/٠١/٢٠٠٩

ثقافة

‬الطفلة من‮ ‬غزّة

سلمان مصالحة

الطّفلةُ‮ ‬من‮ ‬غزّة تَبْني‮ ‬أَعْشاشًا‮ ‬
مِنْ‮ ‬ريشِ‮ ‬البَحْر‮. ‬والواقفُ‮ ‬خَلْفَ‮ ‬
السّورِ‮ ‬يُخَبّئُ‮ ‬في‮ ‬عينيهِ‮ ‬قلادَةْ‬
منْ‮ ‬وَرَقِ‮ ‬التّذكارْ‮. ‬بَعْدَ‮ ‬مُرورِ‮ ‬
الشّارِعِ‮ ‬تَحْتَ‮ ‬الخُطُواتِ‮ ‬البَرّيَّةْ،‮ ‬
تَفقِسُ‮ ‬في‮ ‬الأَعْشاشِ‮ ‬حَكايا،‮ ‬
يَتَراكضُ‮ ‬أطفالٌ‮ ‬داخلَ‮ ‬لَوْنِ‮ ‬
العَصْر‮. ‬يَلْتَقِطُونَ‮ ‬الصَوْتَ‮ ‬
الخافِتَ‮ ‬مِنْ‮ ‬رَمْلِ‮ ‬الصّحْراء‮.
عِنْدَ‮ ‬مَساءْ،‮ ‬يَنْفَرطُ‮ ‬العِقْدُ‮ ‬من‮ ‬
العَيْنَينِ،‮ ‬يُبلّلُ‮ ‬دَرْبَ‮ ‬البَحْر‮.‬
البَسْمَةُ‮ ‬يُرْسلُها اللّيْلُ‮ ‬
إلى المَنْفَى‮. ‬الشّاعِرُ‮ ‬
يَلْفظُ‮ ‬أَنْفاسَهْ‮.‬

من مجموعة "ريش البحر"، منشورات زمان، القدس 1999

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع


www.alsabar-mag.com/ar/article__283/‬الطفلة_من‮_‬غزّة
16.12.2017, 18:12