نشرة جمعية معًا النقابية

معًا تكثف حملتها فتح مواقع العمل بالزراعة في الشمال

أثمر الشهر الاخير عن دخول ٣٥ عاملة وعامل من منطقتي الشمال والمثلث، للعمل المنظم في الزراعة. يأتي هذا حصيلة الحملة الخاصة التي تقوم بها جمعية معًا بشكل مكثف لفتح اماكن عمل في فرع الزراعة خاصة في منطقة الشمال.

وقد توصلت ادارة الجمعية للاستنتاج بان العمل الميداني مقابل المزارعين، يمكن ان يثمر في المرحلة الراهنة، خاصة على خلفية تقاعس الحكومة عن اجراء اي تغيير يذكر باتجاه تشجيع العمال المحليين ووقف استيراد العمال الاجانب. هذا دون التنازل عن الضغط على الحكومة لوقف استيراد العمال الاجانب.

بموجب الحملة يخرج النقابيون في طاقم الجمعية يوميا الى المزارع المختلفة في شمال ومركز البلاد، ويعملون على إقناع اكبر عدد ممكن من المزارعين بضرورة الانتقال الى طريقة التشغيل الرسمية، اي تشغيل العمال بشكل مباشر مقابل الحد الادنى ومع كامل المستحقات بموجب القانون.

وقد نجحت الجمعية في الشهر الاخير بإبرام اتفاقات عمل مع عدد من المزارعين الكبار الذين بدأوا باستيعاب العمال في مزارعهم او ضمن طواقم العمل التابعة لهم. نذكر منهم شركة "افارسمور" لقطف الفواكه، ومخزن التغليف "راموت" لتسويق البطاطا الحلوة. كما التقى مدير جمعية معا بنائب مدير جمعية "مشولحان لشولحان" التي تشغّل عمالا بشكل متواصل في قطف الفواكه والخضروات. كما تم الاتفاق المبدئي مع مزارعين في مناطق جديدة منها منطقة بيسان وشاطئ الكرمل وتعاناخ.

تنادي جمعية معا كافة عمال الزراعة، وخاصة النساء، بالتوجه الى مكاتبها للاستفادة من الفرصة الذهبية للعمل بشكل منظم وكريم، لانه الضمانة الوحيدة للخروج من دائرة الفقر ورفع مستوى معيشة الوسط العربي.

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع


www.alsabar-mag.com/ar/article__26
20.11.2017, 07:11