تاريخ النشر ٠١/٠٤/٢٠٠٨

نشرة جمعية معًا النقابية

في نتانيا لا يطبقون وسائل الوقاية بفرع البناء

طاقم معًا اثناء جولة في موقع بناء. حفر دون حواجز واقية

سقالات دون حواجز واقية كاملة في نتانيا. مخالفة قانونية

مشروع جديد تعكف عليه جمعية معا مؤخرا هو ضمان تطبيق سبل الوقاية في مواقع البناء لحماية ارواح العمال وصحتهم. ضمن المشروع نظمت الجمعية جولة تعليمية في مواقع بناء في منطقة نتانيا في 20/3، بارشاد المختص في مجال الوقاية دان بويتنر. وكان هدف الجولة اعطاء الطاقم النقابي معرفة جدية ومهنية في الموضوع.

اثناء الجولة في موقعي بناء بمنطقة بوليج تبين ان شركات البناء هناك لا تطبق سبل الوقاية، ومن ذلك الحواجز الواقية على السقالات وحول الحفر داخل البنايات او المعدة لاقامة المصعد. يذكر ان هذه تعتبر مخالفات جنائية لقانون مراقبة العمل، ويمكن ان تعرض مدير العمل في الموقع لعقاب تتراوح بين الغرامة المالية والسجن الفعلي.

سبقت الجولة محاضرة قصيرة حول مبادئ الوقاية في مجال البناء، شرح فيها بويتنر الاسباب التي تجعل فرع البناء اخطر الفروع الاقتصادية، علما ان نصف حوادث العمل تقع فيه. بين الاسباب احصى بويتنر التغييرات السريعة والمستمرة في موقع البناء، خلافا لظروف العمل الثابتة نسبيا في المصنع. كما ان العمال يتعرضون للريح والمطر والشمس، ويعملون على مرتفعات شاهقة ويستخدمون اجهزة ثقيلة. وقال بويتنر انه رغم هذه المخاطر الا ان المقاولين لا يطبقون وسائل الوقاية توفيرا في النفقات والوقت، مما يزيد احتمالات الاصابة والتعرض لحوادث العمل.

واشار بويتنر ايضا الى ان المشغلين لا يشرحون دائما للعمال مخاطر العمل وطرق الوقاية كما ينص القانون، ولا يوفرون دائما الاجهزة الشخصية اللازمة لحمايتهم، مثل القبعة والحذاء والنظارات. كما ان هناك مشكلة اخرى، وهي ان العمال انفسهم لا يهتمون في احيان كثيرة باتباع وسائل الوقاية لان الامر غير مريح، ولكن هذا يعرّضهم لخطر شبه اكيد.

يوم دراسي لوقاية عمال التمر في غور الاردن

انعقد يوم الثلاثاء 18/3 يوم دراسي في مجال الوقاية للعمال، في بيت التغليف التابع للقرية الزراعية "نتيف هجدود" بمنطقة غور الاردن. نظم اليوم الدراسي "مركز الوقاية والصحة في العمل" الرسمي، بالتعاون مع جمعية معًا النقابية التي توفر خدمة الترجمة للغة العربية للعمال العرب. كما تم تنظيم اليوم بالتنسيق مع رئيس اللجنة الزراعية في منطقة الغور، تسفي افنير.

شارك في المحاضرة نحو 120 عاملا فلسطينيا من المناطق المحتلة و110 عمال تايلانديين، يعملون معا في مجال قطف التمر. وكان هدف اللقاء ارشاد العمال والمشغِّلين، كل مجموعة بلغتها الخاصة، حول مخاطر العمل وسبل الوقاية منها.

القى المحاضرة مسؤول قسم الوقاية في مجال الزراعة، يوآف غرشون، وقامت النقابية في معًا اسماء اغبارية زحالقة بترجمة المحاضرة للغة العربية، وقامت بالترجمة للغة التايلاندية نوي نيفو.

مشاركة 230 عاملا في المحاضرة في اوج موسم التمر وتركهم العمل لبضع ساعات، تأتي بتأثير المعايير الجديدة التي يفرضها الاتحاد الاوروبي على المزارعين، والتي تلزمهم بضمان رفاهية وحقوق ووقاية العمال اثناء العمل، كاحد الشروط لاستيراد منتوجاتهم.

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع


www.alsabar-mag.com/ar/article__125/في_نتانيا_لا_يطبقون_وسائل_الوقاية_بفرع_البناء
24.11.2017, 05:11