رسالة لوزير العمل طلبا لجلسة طارئة لبحث قضية حوادث العمل

وجهت جمعية معا في 8/1 رسالة لوزير الصناعة والتجارة والتشغيل، ايلي يشاي، تطالب بجلسة طارئة حول عدم تطبيق وسائل الوقاية بفرع البناء. منذ الرسالة الاولى للوزير في 12/7، قُتل 14 عامل بناء. في بيانها للصحافة حمّلت معا المسؤولية عن حوادث قتل العمال على المقاولين والحكومة التي لا تخصص اكثر من 15 مراقبا لفرع البناء. في لقاء معا مع نائب مديرة قسم مراقبة الوقاية بوزارة العمل، زئيف ديباسك، في 2/1، تبين ان تحقيقات الوزارة في الحوادث القاتلة تنتهي بعد ثلاثة اسابيع، ولكن القسم القانوني للوزارة يماطل وكذلك النيابة العامة، حتى يتم اغلاق الملف دون متهمين.

كلمات للبحث

وقاية, جمعية معًا

نشرة جمعية معًا النقابية

معًا تتفقد اهالي العمال ضحايا حوادث العمل

قام مندوبو جمعية معًا هذا الشهر بزيارات لثلاث عائلات لمشاطرتها حزنها على فقدان احد ابنائها في حوادث عمل متفرقة. استمع النقابيون الى ملابسات الحوادث، ضمن السعي لطرح الموضوع على الرأي العام واخراج الحكومة والنيابة العامة من سباتها ومماطلتها المميتة.

وجيه ابو ريمة

خلال الزيارة لعائلة الفقيد وجيه ابو ريمة (64 عاما) من عرعرة في 17/1، تبين ان العائلة لا تعرف بملابسات الحادث سوى انه سقط عن سلم على ارتفاع ثلاثة امتار، فقد الوعي ونقل للمستشفى حيث فارق الحياة. وقع الحادث في 1/1 في ورشة عمل بتل ابيب. كان الفقيد يعمل لدى شركة أ.ليفي، وكان مؤمّنًا بصندوق تقاعد. وقال ابنائه انه كان نشيطا واحب العمل وبقي حتى سنه الكبيرة معيلا رئيسيا للعائلة.

عاطف مريح

في زيارة لعائلة المرحوم عاطف مريح (43 عاما) من طمرة في 15/1، حدثنا اخوه احمد مريح انه في يوم الحادث (11/1) عمل وحده، ونزل عن الجرار الذي تدهور باتجاهه وسحقه. وقع الحادث في ورشة تابعة لشركة "سوليل بونيه" بالخضيرة، حيث عمل لدى شركة عزرا للتراكتورات. واكدت العائلة الى ان صاحب الشركة حضر لتقديم العزاء وسيقوم باللازم لتحصيل حقوق الفقيد، كما وكلت العائلة محاميا للمتابعة القانونية. ترك عاطف وراءه ارملة واربعة اولاد.

في 22/1 تفقدت الجمعية عائلة المرحوم راسم عباس (27 عاما) من كفر كنا، الذي قتل اثر سقوطه عن الطابق التاسع، في ورشة بمنطقة الخضيرة في 16/1. وقال والده، ابو حاتم، انه سقط الى موته عندما طُلب منه الصعود على سقالة معلقة في طرف شرفة دون دعامات كافية. واكد ان المقاولين اليوم يهملون تطبيق الوقاية، وقال: "انا قلق على الشباب الذين يقتلون في العمل، واتمنى ان يكون ابني آخرهم". راسم كان يستعد للزواج في نيسان القادم. مشروع لن يتحقق.

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع

Home نسخة للطباعة