نشرة جمعية معًا النقابية

"المؤتمر أشعرني بالفخر كامرأة عاملة"

فيما يلي ردود فعل بعض العاملات على المؤتمر، في لقاءات التمكين مع الموجِّهة جائدة زعبي:

آية ابو حبايب، من عارة: "اسعدني جدا رؤية الشراكة بين نساء عربيات ويهوديات حول قضية حقوق العاملات وحقوق النساء عموما، كان هذا مدهشا".

رسمية مصالحة، من كفر قرع: "اعجبني وجود اجهزة الترجمة التي مكّنتني من فهم كل ما قيل. بناتي يتضاحكن ويقلن اني صرت شخصية مشهورة، لاني أًدعى الى مؤتمرات. في المؤتمر شعرت بالفخر كامرأة عاملة، وثقة بان لي سندا يحمي حقوقي ويتضامن معي. العمل مهم بالنسبة لي ليس فقط كمصدر دخل، بل لانه يقوّيني معنويا ويعرّفني بالمزيد من النساء. عندما كنت ربة بيت لم اشعر بان لي قيمة، ولم تهمني المشاركة في مؤتمرات وندوات. اليوم انا لا اتنازل عن حضور اي مناسبة. حتى افراد عائلتي بدؤوا ينظرون الي نظرة جديدة. لقد اعتادوا على حياتي الجديدة بعد خروجي للعمل، وفهموا ان عليهم ايضا المساهمة في اعمال المنزل، وهي ليست واجبي وحدي".

شيرين عيساوي من كفر مندا: "شعرت اني في بلاد الخارج، في مؤتمر مهم جدا، كالذي يشارك فيه رؤساء الدول، خاصة اننا استخدمنا سماعات الترجمة. المؤتمر حفزني على المشاركة في مؤتمرات اخرى مماثلة".

اسماء سمحات من كفر مندا: "كان المؤتمر ممتازا لانه طرح الصعوبات التي تواجهها النساء في الخروج للعمل، مما يؤكد عدم صحة اتهامات الحكومة لهن بانهن لا يردن العمل. المؤتمر منحني الامل والاصرار على المضي في المسيرة".

اضف تعليقًا

ادخل تعقيبك هنا.
طاقم تحرير المجلة سيقوم بقراءة تعقيبك ونشره في اسرع وقت.

الاسم

البريد الالكتروني

العنوان

موضوع التعقيب

تعليقك على الموضوع

Home نسخة للطباعة